وزير التربية يوجه رسالة شكر للساهرين على تسجيل الدروس التعليمية عن بعد

وجه وزير التربية الوطني، محمد واجعوط، رسالة شكر وثناء إلى كل الأساتذة وموظفي القطاع الساهرين عن تسجيل الدروس التعليمية عن بُعد.

وجاء في الرسالة: “وإذ يحذونا قناهة راسخة أنّ بلادنا العزيزة التي ارتوت بدماء شهدائنا الأبرار وجابهت عبر تاريخها العديد من المحن لتزيدها قوة وبأسًا عظيما، ستجتاز، إن شاء الله، الظروف الإستثنائية التي فرضها علينال تفشي وباء كوفيد 19، على غرار كافة بلدان العالم، بأقل الأضرار”.

وواصل الوزير: “نقف وقفة إجلال لكل من ساهم من قريب أو من بعيد في رفع التحدي مع إشراقة شمس جديدة، ومن هؤلاء موظفو قطاع التربية الوطنية بجميع فئاتهم وفي مقدمتهم الأساتذة والمفتشون وكافة التقنيين، الذين تجندوا لتسجيل حصص تعليمية لفائدة أبنائنا التلاميذ، ومنهم من ضحى بحياته في سبيل هذه المهمة النبيلة،أمثال المغفور له بإذن الله، السيد رمضاني شريف، مفتش اللغة الفرنية في مرحلة التعليم المتوسط، الذي تلقينا خبر وفاته على إثر سكتة قلبية، ليلة الخميس الماض، حيث كان المرحوم يسجل الدروس للقناة التعليمية التي يبثها الديوان الوطني للتعليم والتكوين عن بُعد عن طريق اليوتوب، في ولاية تبسة، مستوى الرابعة متوسط، أثناء الحادثة”

صدى الجزائر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.