الرئاسة الروسية: الأزمة الاقتصادية العالمية ستظهر تأثيرها ويجب الاستعداد لذلك

حذر الكرملين من أن العالم يتجه نحو أزمة اقتصادية كبيرة جديدة نتيجة لتفشي فيروس كورونا وغيره من العوامل السلبية، مؤكدا ضرورة الاستعداد لها من خلال بذل جهود منسقة ومشتركة بين الدول.

وصرح المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف في مقابلة مع قناة “روسيا-1” اليوم الأحد: “ندرك أن الأزمة الاقتصادية العالمية التي كان فيروس كورونا بين أسبابها ستظهر تأثيرها، وعلينا القيام بالاستعدادات لذلك. وسيتطلب ذلك دون أدنى شك تنسيق الخطوات وإجراءات مواجهة الأزمة من قبل مختلف الدول”.

وسبق أن حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أثناء مشاركته في القمة الإفتراضية التي عقدتها مجموعة العشرين G20 في 26 مارس الماضي، حذر من أن تفشي الفيروس المعروف بـ”كوفيد-19″ يهدد العالم بعواقب أخطر من الأزمة المالية في 2008-2009، وستكون معدلات ارتفاع مستوى البطالة في العالم بسبب الفيروس مؤشرا رئيسا سيعكس مدى فعالية الجهود الدولية لمواجهة الأزمة.

المصدر: تاس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.