انطلاق جلسة إستئناف محاكمة بوتفليقة سعيد و مدين محمد و طرطاق عثمان و حنون لويزة

انطلقت اليوم الأحد بالمحكمة العسكرية بالبليدة جلسة إستئناف محاكمة كل من بوتفليقة سعيد و مدين محمد و طرطاق عثمان و حنون لويزة و ذلك بعد قبول طلب بإستئناف الحكم ، حسبما علمت وأج من مصادر مقربة من المحاكمة.

و تمت متابعة هؤلاء المتهمين “من أجل أفعال تم ارتكابها داخل بناية عسكرية تحمل طبقا للقانون وصف جناية التآمر من أجل المساس بسلطة الجيش و التآمر ضد سلطة الدولة وهي الافعال المنصوص و المعاقب عليها على التوالي بالمادة 284 من قانون القضاء العسكري و المادتين 77 و 78 من قانون العقوبات”.

وجاءت محاكمة اليوم بعد طلب الإستئناف الذي تقدم به محامو المتهمين لدى مجلس الإستئناف العسكري والذي تمت الموافقة عليه.

و يشهد محيط المحكمة العسكرية إجراءات أمنية مشددة و حضور ممثلي عدد من وسائل الإعلام الوطنية ، حسبما لوحظ .

وكانت المحكمة العسكرية بالبليدة أصدرت في 25 سبتمبر الماضي حكما حضوريا بإدانة و الحكم على كل من بوتفليقة سعيد و مدين محمد وطرطاق عثمان و حنون لويزة بعقوبة خمسة عشر (15) سنة سجنا من اجل الافعال المنسوبة لهم.

و كان قد تم توقيف كل من بوتفليقة سعيد و طرطاق عثمان و مدين محمد في 5 مايو الفارط و توقيف حنون لويزة بعد أربعة أيام من ذلك.

صدى الجزائر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.