اجتماع وزاري إسلامي بالسعودية لبحث الموقف من خطة السلام الأمريكية اليوم

 يعقد فـــــي هذه الاثناء وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية اجتماعا لبحث موقف المنظمة من خطة السلام الأمريكية في الشرق الأوسط التي أعلنها الرئيس دونالد ترامب والتي لقيت رفضا واسعا في الاوساط العربية و الاسلامية٫

ويمثل الجزائر في هذا اللقاء الطاريء كاتب الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية, المكلف بالجالية الوطنية والكفاءات في الخارج, رشيد بلادهان الذي سيشارك في أشغال هذا الاجتماع الطارئ مفتوح العضوية للجنة التنفيذية للمنظمة, بطلب من دولة فلسطين, حسبما افاد به بيان للوزارة. وكانت المنظمة أكدت، في بيان سابق، أن حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي لابد أن يكون بموجب القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة ومبادرة السلام العربية.

وجدد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف بن أحمد العثيمين، التزام المنظمة المبدئي ودعمها الثابت للجهود الدولية الرامية لتحقيق السلام القائم على رؤية حل الدولتين، وفقاً للمرجعيات الدولية المتفق عليها، بما يؤدي إلى تمكين الشعب الفلسطيني من ممارسة حقوقه الوطنية المشروعة، والوصول إلى سلام عادل وشامل.

وشدد على أن مدينة القدس الشريف، بموجب القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية، هي جزء لا يتجزأ من الأرض الفلسطينية المحتلة عام 1967، وأن المساس بالوضع القائم التاريخي والقانوني والسياسي لمدينة القدس الشريف يعد انتهاكاً للمواثيق الدولية.

وكان الرئيس ترامب أعلن يوم الثلاثاء الماضي، “خطة السلام” المقترحة بين الفلسطينيين والإسرائيليين المعروفة إعلاميا بـ”صفقة القرن”، وذلك في حضور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

صدى الجزائر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.