العثور على جثة ضابط فرنسي برتبة مقدم في محل عمله

عثر أعضاء فرقة الطوارئ في حي Essonne في ضواحي باريس على جثة أحد زملائهم في محل عمله. فارق الضحية الحياة عن عمر 53 عاما وهو ضابط برتبة مقدم في فوج الطوارئ وأب لطفلين. ويؤكد زملائه بأنه خدم في هذا المعسكر لأكثر من عشرين عاما ولم يكن يعاني من مشاكل تذكر أو تشي بتوجهه نحو الإنتحار.

ومن جانبها تؤكد السلطات المختصة بأنها ستجري تحقيقا بهذا الشأن لأنها غير متأكدة من فرضية الإنتحار على الرغم من أنها تبقى ضمن الاحتمالات الواردة. 

يؤكد رفاق الضحية بأنه لم يترك رسالة توضح هذا الشيء وهذا ما دفع السلطات المختصة إلى التحري بهذا الحادث قبل غلق اللف واعتبارها حالة انتحار جديدة ضمن مسلسل انتحار رجال الأمن في فرنسا. 

شهدت البلاد ظاهرة انتحار رجال الأمن وقد أقضت مضاجع وزارة الداخلية ودفعت برجال الشرطة إلى تنظيم مظاهرات احتجاجية في العام الماضي لمطالبة الحكومة باتخاذ إجراءات جادة لمكافحة هذه الظاهرة. 

المصدر : يوروتايمز

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.