الحراك يدرك جمعته الـ 48 … اطلاق سراح سجناء الحراك على رأس المطالب

خرج اليوم الجزائريون للتظاهر في الجمعة الـ 48 من الحراك الشعبي السلمي الذي انطلق في 22 فيفري من السنة الماضية للمطالبة بجملة من المطالب وعلى راسها اطلاق سراح سجناء الحراك ..

ولقد عرفت عدة ولايات خروج الشباب والكهول وحتى النساء بعد صلاة الجمعة على غرار العاصمة قسنطينة وهران برج بوعريريج تيزي وزو بجاية الذين شاركوا وخرجوا للتظاهر سلميا للجمعة الـ 48 على التوالي اين رافقت مصالح الامن الوطني المتظاهرين في مسيرتهم التي كانت سلمية منذ بدايتها.

صدى الجزائر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.