ساعات قبل وقف اطلاق النار ..بــــوقادوم يستقبل وفدا رفيعا من حكــــومة حفتر

افادت وزارة الخارجية و التعاون الدولي المؤقتة بليبيا والمنضوية تحت راية االلواء المتقاعد حفتر ان وفدا رفيع المستوى زار الجزائر قبل ساعات عن الاعلان عن موعد وقف اطلاق النار بين الاطراف المتتازعة بالجارة الشرقية الكبرى ليبيا .

حيث جاء في البيان المنشور على الصفحة الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي انه بدعوة رسمية من وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية إلى وزارة الخارجية بالحكومة الليبية عُقد اجتماع يوم 11-1-2020 بمقر رئاسة الجمهورية الجزائرية ضم كل من نائب رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالسلام البدري و معالي وزير الخارجية والتعاون الدولي الدكتور عبدالهادي الحويج و معالي وزير الداخلية المستشار ابراهيم بوشناف و معالي وزير الدفاع المكلف اللواء يونس فرحات.

وزير الخاريجة يستتقبل وفدا من الشقيقة ليبيا

وتابع البيان ان دم وزير الخارجية د.عبدالهادي الحويج قدم الشكر لمعالي وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم و نقل تحيات معالي رئيس مجلس الوزراء السيد (عبدالله الثني) و تهنئة السيد الرئيس عبدالمجيد تبون بانتخابه رئيسًا لجمهورية الجزائر الشعبية الديمقراطية ، كما تم التأكيد على موقفهم الثابت في رفضهم للتدخل الخارجي في الشؤون الليبية ، و الموقف الثابت ضد الإرهاب و المليشيات خاصةً ان الجزائر اكتوت بعشرية سوداء جراء الحرب على الإرهاب و المجموعات الخارجة عن القانون والتي راح ضحيتها اكثر من 200 الف من ضحايا الإرهاب ، كما قدم معالي وزير الخارجية رؤية الحكومة الليبية بعد تحرير العاصمة طرابلس.

و أكد البيان ان الطرفان اتفق على مزيد من التنسيق و التعاون و التشاور في مختلف المجالات بما يضمن امن و استقرار و سيادة بلادنا خاصةً و ان البلدين يؤمنان بأن السلام في ليبيا يرتبط بالفضاء المغاربي و المتوسطي و العربي و الأفريقي و الدولي ، و ان لا مصلحة للجزائر الإ أمن و استقرار ليبيا .

صدى الجزائر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.