مقتل الراقي “بلحمر” بطعنات خنجر بعد اقتحام مجهولين بيته العائلي

121

اهتزت ولاية غليزان فجر اليوم الأحد، على وقع جريمة شنعاء، راح ضحيتها الراقي الجزائري المشهور “بلحمر”.

وحسب مراسل “البلاد” فقد تلقى أبو مسلم بلحمر طعنات خنجر أودت بحياته، وهذا بعد تعرض بيته للاقتحام من طرف مجهولين.

وأكد ذات المصدر أن الجناة لا يزالون في حالة فرار.

وقال مدير مستشفى غليزان لقناة “البلاد” إن “مصلحة الاستعجالات استقبلت المسمى بلحمر الحاج المدعو “أبو مسلم”، المولود في 16 جانفي 1967، على الساعة 2 صباحا و 20 دقيقة، بعد ان تعرض لطعنات في كامل جسمه من الأمام و من الخلف، وعلى مستوى القلب”.

وأضاف المتحدث أن “وصول بلحمر إلى المستشفى كان متأخرا حيث لفظ أنفاسه الأخيرة في الطريق وتوفي بعين المكان”.

اترك رد